التصدي للعنف القائم على النوع الاجتماعي (GBV)

العنف القائم على النوع الاجتماعي أحد الظواهر المنتشرة في مصر،  ومن ثم، فإن برنامج حقوق المرأة يعالج ذلك النوع من العنف من خلال تبني مجموعة من الحقوق القائمة على الناجيات، والاقتراب من المجتمعات المحلية.

 

كل ذلك من شأنه أن يرفع الوعي بين المصريين واللاجئين في القاهرة الكبرى والإسكندرية، ويتيح لهم التعامل مع العنف القائم على النوع الاجتماعي من خلال الجلسات الصحية والاجتماعية والقانونية والاجتماعية، واستخدام أنشطة تفاعلية مثل المسرح والرياضة والعلاج بالفن.

 

كما يشارك المصريون وكذلك مجتمعات اللاجئيين في  التصدي للعنف القائم على النوع الاجتماعي من خلال خلق مجموعات من المتطوعين الشباب “سفراء التغيير”، لقيادة الوعي الاجتماعي، بالإضافة إلى أنه سيعمل على توفير إدارة شاملة وحالة جيدة للناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي.

 

وقد أدى مشروع مدن آمنة خالية من العنف إلى تحسين جودة المعيشة لحياة النساء والفتيات المصريات منذ عام 2012 من خلال إنشاء أحياء آمنة خالية من العنف ضد النساء والفتيات في إمبابة وعزبة الهجانة ومنشية ناصر.

 

كما يتناول برنامج العنف القائم على النوع االجتماعي قضايا اللاجئيين من خلال أنشطته الميدانية التي تسلط الضوء على مختلف أنواع العنف القائم على النوع الاجتماعي وخاصة الزواج المبكر والتحرش الجنسي والعنف المنزلي وختان الإناث وعواقبها الضارة، وكذلك نظام إدارة القضايا الذي يساعد الناجيين من العنف القائم على النوع الاجتماعي ويسهل التعافي.

 

ويقوم مديري الحالات بتمديد الدعم العاطفي الأساسي مع التركيز في المقام الأول على تحقيق الركائز الأربع للاستجابة: الصحة بما في ذلك الحصول على الرعاية الطبية، والسلامة، والقانونية، والنفسية الاجتماعية.

 

وخلال الفترة المالية 2016-2017 (يوليو 2016 إلى  يونيه 2017)، كان المستفيدون المباشرون من التصدي للعنف القائم على أساس النوع الاجتماعي 16 ألف و254 امرأة وفتاة، وبلغت النسبة غير المباشرة المؤكدة والمحسوبة 10.461 امرأة وفتاة.

Top

Login


Create an Account!
Forgot Password?

Create an Account!


Username
Want to Login?

Forgot Password?


This is a Beta Version of our Site
Hello. Add your message here.